قانوني: قبول احتجاج النصر وعقوبات رادعة للوحدة بهذه

1985
بيشة متابعات 

أوضح القانوني أحمد الأمير أن قبول الاتحاد السعودي لكرة القدم لاحتجاج نادي النصر ضد الوحدة يعتمد على الطريقة التي تم بها تسجيل اللاعب علي النمر مع نادي الوحدة.

وكان نادي النصر أعلن أنه تقدم بمذكرة احتجاج ضد نادي الوحدة بعد إشراك لاعبين من المواليد خلال مباراة الفريقين في الجولة الحادية عشرة من بطولة الدوري.

واتجه أحمد الأمير لشرح الموقف قانونياً قائلاً: باختصار قبول احتجاج النصر يعتمد على كيفية تسجيل اللاعب المحترف علي النمر في الاتحاد السعودي من قبل نادي الوحدة.

وأضاف: إذا كان الوحدة قد أتم تسجيل اللاعب كمحترف سعودي بحكم تمثيله للمنتخب السعودي، وهذا يعني حصوله على الجنسية السعودية الدائمة حسب نصوص النظام الأساسي للفيفا، فإن احتجاج النصر سيتم رفضه.

وتابع: وإذا كان تسجيل الوحدة للاعب علي النمر كونه لاعب من المواليد وهو ما استبعده بحكم انضمامه للمنتخب السعودي والمشاركة معه، ففي هذه الحالة احتجاج النصر سوف يتم قبوله.

وأكمل قائلاً: إذا تم قبول احتجاج النصر فهذا سيكون بسبب مخالفة الوحدة لأنظمة وتعاميم الاتحاد السعودي بمشاركة لاعب واحد فقط من المواليد، ففي هذه الحالة سيتم اعتبار الوحدة خاسراً للمباراة وستُوقع غرامة مالية ويوقف المسؤول الذي شارك في ذلك لمدة شهرين.

وأضاف: متأكد تماماً أن البعض سوف يتساءل لماذا استبعدت تسجيل علي النمر كلاعب مواليد، والإجابة تكمن في أن لائحة المسابقات لا تسمح بتسجيل لاعب لا يحق له المشاركة في المسابقة نظاماً حسب نص المادة 3/15، وبالتالي فإن تسجيل علي النمر في قائمة البدلاء يُعتبر مخالفاً ويرفض قبل المباراة.

وقال أحمد الأمير: موقع الدوري الإسباني يؤكد أن جنسية علي النمر هي السعودية وذلك يعني أن الجنسية المدخلة في نظام الـTMS للاعب هي السعودية، وموقع إحصائيات الفيفا يؤكد أن اللاعب شارك مع المنتخب في مباراتين معتمدتين من الفيفا.

وأشار أحمد الأمير إلى أن علي النمر سُجل في الاتحاد السعودي كلاعب سعودي ثم تمت إعارته لنادي نومانسيا الإسباني، مضيفاً أن اللاعب لم يُسجل كلاعب يمني كما أُشيع.

تعليقك


  • المشاهدات : 291
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك