77 مشروعا تعليميا سعوديا متعثرا بسبب الصينيين

972049
بيشة اليوم:متابعات 

سحبت وزارة التعليم 77 مشروعا متعثرا من إحدى الشركات الصينية وأسندتها إلى شركة تطوير بهدف الإسراع في تنفيذها خلال الفترة المحددة، وكشفت عن تكثيف العمل للانتهاء من 1059 مبنى تعليميا قبل 2020م بعد استلام 662 مشروعا في العامين الماضيين استفاد منها طلاب وطالبات التعليم العام في عدد من المناطق والمحافظات.

وأوضح وكيل وزارة التعليم للمباني المهندس عبدالرحمن الشايع أنهم ماضون في تنفيذ خطة طموحة تهدف إلى استكمال البنية التحتية، وأن الوزارة قطعت شوطا كبيرا في مجال الاستثمار في المباني التعليمية والتخلص من المباني المستأجرة، سواء المدارس الحكومية أو الأهلية بما يسهم بفاعلية في تحقيق رؤية المملكة 2030، ويدعم التوجهات التي تسعى وزارة التعليم إلى تحقيقها والتي تهدف إلى حصول كل طالب وطالبة على فرصتهما في التعليم داخل مبان ذات بيئة جاذبة.

وكشف تقرير وكالة المباني أن عدد المشاريع المستلمة خلالها بلغت 224 مشروعا، إضافة إلى 34 مشروعا آخرا يجري استلامها خلال الأيام المقبلة، كما بلغ إجمالي المشاريع التي يجري تنفيذها حاليا 990 مشروعا، إضافة إلى سحب وإلغاء عقود عدد من المشاريع المتعثرة وإسنادها إلى شركة تطوير لاستكمال تنفيذها في أسرع وقت.

وأضاف التقرير أن المباني المستأجرة التي تم الاستغناء عنها بلغ عددها 178 مبنى وسيتم الاستغناء عن 71 مبنى مستأجرا في نهاية الفصل الدراسي الأول من عام 1439الجاري -1440هـ، وأن عدد المشاريع المسندة لشركة تطوير بلغت 55 مشروعا يجري تنفيذها و98 مشروعا مستلما، و65 مشروعا تم الانتهاء منها وتخضع لإجراءات الاستلام، بينما بلغ عدد المشاريع المفسوخ عقودها مع الشركة الصينية والمسندة إلى شركة تطوير للمباني 77 مشروعا.

تعليقك


  • المشاهدات : 670
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك