الليلة.. برشلونة يصارع إشبيلية على أول ألقاب الموسم الجديد

21`213
بيشة اليوم:متابعات 

سيكون ملعب “طنجة الكبير” شمال المغرب في الحادية عشرة مساء اليوم، مسرحًا لموقعة برشلونة وإشبيلية في نهائي كأس السوبر الإسباني لكرة القدم.

وستشهد النسخة الحالية لـ”السوبر الإسباني” العديد من التغييرات التي سيتم تطبيقها لأول مرة، في مقدمتها إقامة المسابقة خارج إسبانيا للمرة الأولى منذ انطلاق البطولة في عام 1982، بالإضافة إلى استخدام التغيير الرابع في حالة خوض وقت إضافي، وكذلك استخدام تقنية حكم الفيديو “VAR”.

ويدخل فريق برشلونة بقيادة مديره الفني أرنيستو فالفيردي المباراة، بعد أن تمكن من الجمع بين ثنائية الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا الموسم الماضي.

ويسعى الفريق الكتالوني للتتويج بأول ألقابه في الموسم الجديد، وبلقبه الـ13 في مسابقة كأس السوبر الإسباني. ولتحقيق ذلك سيعتمد فالفيردي على مجموعة من نجومه، على رأسهم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي يملك سجلًا جيدًا من الأهداف أمام إشبيلية، والهداف الأوروجوياني لويس سواريز، والبرازيلي فيليبي كوتينيو، وغيرهم من العناصر الهجومية.

أما إشبيلية، الذي يشارك في السوبر الإسباني بصفته وصيفًا لحامل لقب كأس ملك إسبانيا، فيطمح للتتويج باللقب للمرة الثانية في تاريخه، كما سيسعى الفريق إلى الانتقام من خسارة نهائي كأس الملك في الموسم الماضي، أمام برشلونة بنتيجة مذلة (0-5).

وتبدو الفوارق كبيرة بين الطرفين، إذ احتل الفريق الأندلسي المركز السابع في الليغا الموسم الماضي، بفارق 35 نقطة عن برشلونة، ويخوض راهنًا الأدوار التمهيدية لمسابقة الدوري الأوروبي.

ويملك برشلونة الرقم القياسي بإحراز اللقب (12 فوزًا وخسرها 10 مرات)، فيما توج بها إشبيلية مرة واحدة في 2007 على حساب ريال مدريد وخسرها مرتين في 2010 و2016.

ويتوقع أن تشهد المباراة حضورًا جماهيريًّا غفيرًا، نظرًا لقيمة الفريقين، خاصة برشلونة، الذي يحظى بشعبية كبيرة في شمال المغرب.

تجدر الإشارة إلى أن برشلونة سبق له أن زار ملعب “طنجة الكبير” قبل ست سنوات، وفاز على الرجاء المغربي بثمانية نظيفة.

تعليقك


  • المشاهدات : 350
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك