شهب “البرشاويات” تزين سماء السعودية.. الأحد

Untitled-1_10287
بيشة اليوم:متابعات 

تشهد السعودية والمنطقة العربية، ظاهرة فلكية تتمثل في تساقط شهب “البرشاويات”، وتبلغ ذروتها خلال هذه السنة 2018، من منتصف ليل الأحد القادم وحتى ما قبل شروق شمس الاثنين القادم.

وقال رئيس الجمعية الفلكية بجدة، المهندس ماجد أبو زاهرة، في صفحة الجمعية بموقع التواصل فيسبوك، إن شهب “البرشاويات” تعتبر واحدة من أفضل زخات الشهب التي ترصد سنويًا، ففي المتوسط تنتج ما قد يصل إلى 60 شهابًا بالساعة، وهي مشهورة بإنتاج عدد من الشهب البراقة، ولكن من غير المعروف العدد الفعلي الذي سيتم رصده هذه السنه، فالشهب مشهورة بعدم إمكانية التنبؤ بها.

وتنشط البرشاويات خلال الفترة من 17 إلى 24 أغسطس، وفي هذه السنة 2018، سيكون القمر في طور هلال بداية الشهر، ما يعني بأنه سوف يغرب مبكرًا ما سيترك السماء مظلمة، وبالتالي فرؤية شهب “البرشاويات” سيكون أفضل مقارنه بالعام الماضي.

وأضاف، أن معظم زخات الشهب السنوية تصل أعلى معدلاتها عندما تعبر الأرض خلال البقايا النيزكية من المذنبات والكويكبات، ومع قيام تلك القطع الصغيرة بحجم الحصى بالاصطدام بأعلى الغلاف الجوي حول الأرض بسرعة عالية، تحترق على ارتفاع حوالي 70 إلى 100 كيلو متر، وتظهر في صورة شهب ومن ضمنها شهب البرشاويات.

وتابع، أن الضوء المرئي الناتج عن الشهب يأخذ ألوانًا مختلفة اعتمادًا على التركيب الكيميائي للنيزك، وسرعة حركته عبر الغلاف الجوي، فاللون البرتقالي الأصفر يشير إلى (الصوديوم)، والأصفر إلى (الحديد) والأزرق والأخضر إلى (المغنيسيوم)، والبنفسجي إلى (الكالسيوم)، والأحمر إلى (النيتروجين والأكسجين الجوي).

وفي حال تمكن أحد النيازك من الوصول إلى سطح الأرض، عندها يسمى “حجر نيزكي”، ولكن القليل جدًا من الشهب تصبح أحجارًا نيزكية بسبب طبيعة الحطام الناتج عن المذنبات، لذلك فإن معظم الأحجار النيزكية مصدرها الكويكبات.

وأشار إلى أنه لأفضل مشاهدة لشهب البرشاويات؛ يجب أن يكون الرصد من بعد منتصف الليل بمراقبة الأفق الشرقي من موقع مظلم تمامًا بعيدًا عن أضواء المدن؛ حيث ستكون نقطة انطلاق الشهب ظاهريًا أمام مجموعة نجوم “برشاوش”، وهو سبب تسميتها بالبرشاويات، ولكن يمكن أن تظهر الشهب من أي مكان في قبة السماء.

من جانبه، أعلن مركز الفلك الدولي بالإمارات، أن المنطقة العربية من أفضل المناطق لرصد هذه الشهب، وتوقع رؤية أكثر من 100 شهاب في الساعة وقت الذروة.

تعليقك


  • المشاهدات : 173
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك