“ابن عبود”: ولي العهد حقق تطلعات شعبه وفاجأ العالم بقراراته الجريئة والشجاعة

5b20e20d2db09
بيشة اليوم:متابعات 

قال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية التشيك نايف بن عبود؛ إن ذكرى مبايعة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولياً لعهد خادم الحرمين الشريفين -أيده الله-، هي ذكرى سعيدة لعامة الشعب، حيث أعلن شعب المملكة بكل إخلاص ولاءه وبيعته لهذا الأمير الشاب يحدوه الأمل في غد مشرق ومزدهر.

وأكّد “ابن عبود” أن الأمير الشاب حقيقةً كان على قدر تطلعات الشعب السعودي الذي تابع مبهوراً مسيرة الإصلاح التي انطلقت على يديه، وسعيداً بالقرارات الجريئة والشجاعة التي تعلن عهداً جديداً من بناء الإنسان والأوطان.

وأضاف: “العالم بدا متفاجئاً من المنجزات السريعة والقفزات المتوالية التي تمت على يد سمو ولي العهد، إذ لم يكن يتخيل أحد من المراقبين على الساحة الدولية أنه من الممكن إحداث مثل هذه التغييرات بين يوم وليلة، ولكن الأمير الشاب أثبت عكس قناعاتهم، وأكد لهم وبطريقة عملية كيف أن الإرادة الشابة قادرة على التعامل مع كل التحديات بحكمة واقتدار”.

وأردف : تزامن هذه الذكرى الطيبة مع قرب حلول عيد الفطر المبارك لهو أمرٌ يبعث في النفوس التفاؤل بعام حافل بالأفراح والمسرات والإنجازات الوطنية المشرفة واجتماع الكلمة وتوحد القلوب وعلو الهمم.

وختم “ابن عبود” قائلاً: “سر على بركة الله يا صاحب السمو، إنّا معكم وبكم سائرون نحو غد مشرق جديد، ونحو مستقبل حضاري مزدهر، سائلين المولى -عزّ وجلّ- أن يعينكم على أداء مهامكم العظيمة، وأن يحفظكم في ظل القيادة الحكيمة لمولانا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز- أيّده الله”.

تعليقك


  • المشاهدات : 254
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك