الضربة الأمريكية اقتربت.. إبلاغ شركات الطيران بإمكانية تغيير مساراتها فوق المتوسط

5acd2c9e859fc
بيشه اليوم-متابعات 

نقلت وكالة “إنترفاكس” الروسية عن مصدر مطلع أن شركات الطيران، التي تنفذ رحلات جوية فوق البحر الأبيض المتوسط، تلقت إبلاغا باحتمال تغيير قواعد التحليق هناك بسبب ضربات صاروخية ممكنة ضد نظام الأسد في سوريا.

وقال المصدر، في حديث للوكالة الروسية: “مركز إدارة العمليات في بروكسل أبلغ شركات الطيران باحتمال وجود ضرورة للمراجعة الإضافية لمسارات الطائرات والممرات الجوية في منطقة البحر الأبيض المتوسط بسبب إمكانية تصعيد النزاع في سوريا وتوجيه ضربات على أهداف برية”.

وأوضح المصدر أن “من المحتمل أن يجري خلال الساعات الـ 72 المقبلة توجيه ضربات صاروخية إلى أهداف في سوريا”، مشددا على أن هذه الإمكانية “بمثابة تهديد محتمل للطيران المدني”.

وأشار المصدر المطلع إلى ضرورة تنفيذ الرحلات الجوية في المنطقة بالاطلاع على المعلومات حول التغييرات في قواعد الطيران، مبينا أن الإبلاغ وصل إلى عدد كبير من الشركات بينها أوروبية وروسية ومن منطقة رابطة الدول المستقلة.

وأمس قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب إن “قرارات حاسمة” ستتخذ حول الملف السوري خلال الساعات الـ 24 إلى 48 المقبلة، في إشارة إلى تقارير الهجوم الكيماوي الذي شهدته منطقة دوما في الغوطة الشرقية.

جاء ذلك في اجتماع لترامب مع وزرائه حيث قال: “نحن ندرس الوضع عن قرب، ونلتقي مع قادتنا العسكريين وغيرهم، وسنتخذ قرارات حاسمة خلال الساعات الـ24 إلى 48 المقبلة، نقلق للغاية عند التفكير بأن أمرا مثلا هذا يمكن أن يحصل.”

وتابع قائلا: “الأمر يتعلق بالإنسانية، ولا يمكننا السماح بوقوع ذلك، وعليه سنتطلع على هذا العمل البربري، وندرس ما يجري، نحاول إدخال أشخاص إلى هناك ليس فقط لأن المنطقة ضربت بل لأنها محاصرة أيضا، وإذا كانوا أبرياء فلماذا لا يسمحون للناس بالدخول هناك والتأكد؟”.

تعليقك


  • المشاهدات : 139
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك