«فايننشال تايمز»: عاصفة مكافحة الفساد في المملكة فاجأت كثيرين

0
متابعات : 

قالت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية: إن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان سبق وأن تحدث إلى الشعب السعودي قبل 6 أشهر، متعهدا بشن حملة ضد الفساد، وأنه لن يهرب أحد تورط في الفساد سواء كان وزيرا أو أميرا أو أي شخص، لكن قليل من الناس هم الذين توقعوا العاصفة المفاجئة التي حدثت الشهر الجاري، عندما أمرت لجنة جديدة لمكافحة الفساد باعتقال أكثر من 200 مشتبه به بينهم أمراء ورجال أعمال بارزين ومسؤولين سابقين، بتهم تتعلق بالفساد في مبالغ لا تقل عن 100 مليار دولار.

ولفتت إلى أن الاعتقالات التي شملت كثير من الأسماء الكبيرة، لاقت إشادة داخل المملكة والتي تثبت أنه “لا أحد فوق القانون”.

وذكرت الصحيفة أن بعض الكيانات في المملكة تمكنت من تحصين نفسها ضد الفساد مثل “أرامكو” ومؤسسة النقد العربي السعودي، وذلك وفقا لاستشاري غربي قدم النصيحة لعقود بشأن تصدي المملكة للفساد.

واعتبرت الصحيفة أن الاجتثاث الكامل للفساد أمر غير مرجح، إلا أن خبراء لاحظوا اتخاذ خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز خطوات تساهم في مكافحة الفساد ومن بينها الحد من تواجد الأمراء في الحكومة.

وأضافت أن خادم الحرمين قلص أعداد الأمراء في الحكومة بشكل كبير، ولايوجد حاليا من الأمراء في الحكومة سوى وزراء الدفاع والداخلية والحرس الوطني.

تعليقك


  • المشاهدات : 195
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك