فيفا يدرس استبدال المباريات الودية ببطولات قارية

IMG_9271
متابعات : 

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم السبت أنه يبحث طرق توسيع دوري الأمم التابع للاتحاد الاروبي ليطبق على نطاق عالمي إذ يجري محادثات حاليا مع عدد من الاتحادات الاقليمية بشأن تطبيق مقترحات جذرية.
وينطلق دوري أمم أوروبا في سبتمبر المقبل ويتكون من أربع درجات وسيستبدل المباريات الودية بمنافسات رسمية.
ورغم أن النظام الجديد لم يُختبر بعد فإن اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) يدرس بالفعل اقامة مسابقة مشابهة.
ومن المنتظر أن تشغل البطولة الأوروبية المواعيد المخصصة للمباريات الودية وهو ما سيجعل من الصعب على الفرق القادمة من القارات الأخرى العثور على مباريات ضد دول أوروبية.
وقال الاتحاد الدولي ردا على تقارير تفيد بأن الاتحاد الأوروبي يجري محادثات مع اتحادات قارية أخرى إنه مشترك في هذه المناقشات بشكل مباشر.
وأضاف الفيفا في بيان “الفيفا مشترك في هذه العملية من البداية. وبفضل أجواء التعاون سيواصل الفيفا إجراء مناقشات بناءة حول الخطوات التالية جنبا إلى جنب مع الاتحاد الأوروبي والاتحادات القارية الأخرى”.
وقال الاتحاد الأوروبي إنه بدأ عملية التشاور مع كل الأطراف المعنية.
وقال الاتحاد الأوروبي في بيان “يمكننا تأكيد أن هناك مناقشات مبدئية لتقييم دوري أمم أوروبا. هذه المناقشات البناءة شملت اتحاداتنا الوطنية والمعنيين بالكرة الأوروبية وكافة الاتحادات القارية والفيفا بالطبع وجميعهم علاقتنا بهم جيدة للغاية.
“أشركناهم في المناقشات حول هذه المسألة من البداية. لم نتخذ قرارات في هذه المرحلة”.
ولم يرد الكونكاكاف على طلب للتعقيب لكن في أبريل الماضي أبلغ رئيسه فيكتور مونتالياني رويترز بأن منظمته في طريقها لإنشاء نسختها الخاصة من دوري أمم أوروبا.
وقال مونتالياني “هناك قبول كبير باعتبارها فكرة رائعة وبأنها الطريقة التي نحتاجها لنمضي قدما. هناك بعض الأشكال التي بحثناها ولدينا العديد من الأعضاء الذين جاءوا إلينا بالكثير من الأفكار”.
وأضاف مونتالياني الذي يعتقد أن لن تكون هناك خسارة كبيرة “ما يجب على الناس ادراكه أن عالم المباريات الودية سيتغير إذ ستتحول أوروبا لدوري الأمم وسيكون من الصعب خوض مباريات ودية”.

تعليقك


  • المشاهدات : 875
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك