التعليم: دمج في تخصصات المعلمين والفصول لسد العجز ووقف الهدر

501
متابعات : 

اتخذت وزارة التعليم عدة خطوات تنظيمية ومهمة في الميدان التربوي، حيث اعتمد نائب وزير التعليم الدكتور عبدالرحمن بن محمد العاصمي الخطوات الإجرائية لتبليغ حركة النقل الخارجي، وتنفيذ حركة النقل الداخلي وآلية سد العجز ومعالجة الاحتياج، حرصا على الاستعداد المبكر لاستقرار الميدان التربوي مع بداية العام الدراسي الجديد. وذلك على النحو التالي:

الخطوات الإجرائية

أولا: تبليغ نتيجة حركة النقل الخارجي

تقوم الإدارة العامة لشؤون المعلمين بإرسال بيانات المنقولين والمنقولات من شاغلي الوظائف التعليمية إلى إدارات التعليم بالمناطق والمحافظات.
تُشكّل (لجنة نقل شاغلي الوظائف التعليمية) في إدارة التعليم برئاسة مساعد مدير التعليم لمتابعة الآتي:
إنهاء إجراءات المنقولين من الإدارة وإخلاء طرفهم على نظام نور.
حصر المنقولين من خلال لجنة الظروف الخاصة من الإدارة أو إليها وإنهاء إجراءات توجيههم للمدارس أو إخلاء طرفهم إلى الإدارات المنقولين لها.
حصر المندوبين الذين انتهى ندبهم من الإدارة أو إليها وإنهاء إجراءاتهم.
متابعة إجراءات تنفيذ حركة النقل الداخلي على نظام نور.
توجيه المعلمين إلى مدارسهم قبل عودة المعلمين من إجازة نهاية العام الدراسي الحالي على نظام نور.
متابعة مباشرة المنقولين في المدارس التي تم توجيههم إليها.
يعتبر النقل الخارجي إنهاء لجميع أنواع التسرب، ولا يرفع أي طلب تسرب للمنقولين للعام الجديد (إيفاد للتدريس، إجازة، تقاعد، نقل خدمات، تفرغ للدراسة،..الخ) إلا بعد مباشرته في الإدارة المنقول إليها.
كما يعتبر النقل الخارجي (لجميع شاغلي الوظائف التعليمية المكلفين بأعمال غير التدريس حيث تم نقلهم وفق تخصصاتهم كمعلمين وليس لهم حق المطالبة بالنقل على المهام التي كانوا مكلفين بها قبل النقل.
لا يصدر قرار تكليف أو توجيه أو نقل أو إخلاء طرف لأي من شاغلي الوظائف التعليمية للتشكيلات الإشرافية أو المدرسية أو لأي نوع من أنواع التسرب أو التفريغ أو البرامج الداخلية والخارجية أيًا كان نوعها أو مدتها إلا عن طريق شؤون المعلمين في إدارة التعليم، بعد دراسة وفر التخصصات وفق الأعداد المعتمدة.

ثانيًا: حركة النقل الداخلي

يتم إجراء حركة النقل الداخلي لجميع شاغلي الوظائف التعليمية على نظام نور.
بعد التأكد من تحديث بيانات جميع شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية.
تقسيم القطاعات إلى شرائح كبرى بداخلها شرائح صغرى بداخلها مدارس وترتيبها حسب الأفضلية على مستوى كل قطاع.
ربط المدارس بشرائحها داخل قطاع النقل.
ربط المدارس المشتركة في المبنى والإدارة ببعضها.
مراجعة الفصول والطلاب ونوع التعليم والمراحل الدراسية.
النقل يكون وفق التخصص وأولوية المرحلة عند تنفيذ حركة النقل بحيث تكون الأولوية في المرحلة الابتدائية لخريجي (كلية المعلمين – دون الجامعي – جامعي ابتدائي «بنات) والأولوية في المرحلة المتوسطة لخريجي المسارات والدبلوم لتخصص الحاسب الآلي على ألاَّ يسبب النقل للمرحلة الأدنى أي عجز في المرحلة الأعلى.
يتم موازنة أنصبة المعلمين في المدارس المشتركة وبرامج التربية الخاصة ذات القائد الواحد ولا ينتظر اكتمال أنصبة المعلمين في المرحلة أو البرنامج لإجراء الموازنة.
التأكيد على الموازنة بين المعلمين، ونقل المعلم الزائد إلى مواقع الاحتياج أو الموازنة.
مراعاة النقل للمدرسة الأقرب فالأقرب وذلك للمصلحة التعليمية لاستقرار الميدان والموازنة بين المدارس وذلك في حالات التباين الكبرى في الأنصبة أو في أعداد المعلمين بما يخدم المصلحة التعليمية.
إعادة توجيه المعلم العائد من تسرب (إجازة استثنائية، إجازة رعاية مولود مريض، إجازة دراسية، إيفاد، ابتعاث، إجازة مرافقة… الخ) حسب الاحتياج والموازنة في الأنصبة داخل قطاع النقل مع المراعاة في حال التوجيه الأقرب فالأقرب للمدرسة السابقة.
دمج تخصصي التاريخ والجغرافيا في جميع المراحل لتسديد احتياج التربية الاجتماعية والوطنية في المرحلة الابتدائية والمتوسطة، والدراسات الاجتماعية والوطنية في المرحلة الثانوية.
دمج تخصص القراءات مع التربية الإسلامية بحيث يكون تخصصًا واحدًا، وتتم مفاضلة معلمي وخريجي القراءات على تخصص التربية الإسلامية والعكس في حركة النقل.
دمج تخصص علم النفس مع علم الاجتماع بحيث تكون تخصصًا واحدًا.
يتم تسديد العجز المتبقي في مادة علم الأرض من تخصص الأحياء.
يتم تسديد العجز المتبقي في مادة مهارات البحث ومصادر المعلومات بتكليف أمين مصادر التعلم، وإذا لم يوجد فيسد الاحتياج من تخصص اللغة العربية.

معلمو التربية الخاصة المنقولون إلى قطاعات رصد فيها احتياج ثم أغلق البرنامج في القطاع المنقولين إليه ولا يوجد فيها احتياج يتم التعامل معهم بعد التنسيق مع الإدارة العامة لشؤون المعلمين وفق التالي:

تكليفهم في أي قطاع تابع للإدارة ويوجد فيه برنامج في تخصصهم وغير مسبوقين عليه وفق آلية سد العجز.
تكليفهم بمدارس التعليم العام في نفس القطاع وفق التالي:
إذا كان مؤهله بكالوريوس تربية خاصة يكلف بالتدريس في المرحلة الابتدائية.
إذا كان مؤهله دبلوم بعد بكالوريوس في تخصصات التعليم العام يكلف حسب تخصصه في البكالوريوس وفق مرحلة المؤهل لحين إعادة البرنامج أو نقلهم في حركة النقل الخارجي.
المعلمات غير المتخصصات في رياض الأطفال ويعملن في رياض الأطفال والمعلمات المتخصصات في رياض يتاح لهن التقدم بطلب النقل إلى مراحل التعليم العام حسب تخصصاتهن الأساسية.
حصر المعلمين الذين تم إلغاء تخصصاتهم أو دمجها بسبب التعديل أو الحذف أو الإضافة على الخطة الدراسية وإعادة توزيعهم على المراحل التي يمكن الاستفادة منهم فيها.
حصر المعلمات اللاتي يعملن في مراكز محو الأمية وإعادة توزيعهم حسب تخصصاتهم ومؤهلاتهم في مدارس التعليم العام، وتسديد احتياج برامج محو الأمية في الفترة المسائية بنظام المكافأة.
يتم تنفيذ حركة نقل داخلي لجميع شاغلي الوظائف التعليمية من المعلمين والمكلفين في التشكيلات الإشرافية والمدرسية بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، على نظام نور وعدم استثناء أي منهم من مفاضلة الحركة.
تجرى حركة النقل الداخلي وفق الضوابط والمفاضلة مرتبة كالآتي: تاريخ المباشرة بالشهر والسنة في التعليم.. مطروح منه أيام الغياب بدون عذر.. ويرصد الغياب بنوعيه في هذه الحركة.

عقوبات رفض التكليف

يتم تكليف المعلم بالعمل حسب المصلحة العامة في أي مدرسة وفي حالة رفض المعلم قرار التكليف واستمراره بالحضور في مدرسته الأساسية فإنه يبلغ بالاعتذار عن مباشرته بالمدرسة وأن توقيعه غير معتمد حتى يتم الانتهاء من الإجراءات النظامية حياله.
بعد استنفاذ الإجراءات السابقة تبادر إدارة شؤون المعلمين أو جهة التنفيذ بإحالة معاملته إلى (لجنة عدم تنفيذ التكليف) لدراسة أسباب الرفض والبت فيها إذا كانت وجيهة أو إحالته لإدارة المتابعة.
تسدد إدارة التعليم العجز بنفس الآلية السابقة مراعاة لمصلحة الطالب.
عند عدم مباشرة المعلم للتكليف يرفع قائد المدرسة المكلف بها محضر غياب لإدارة عمليات الموارد البشرية بعد مضي خمسة عشر يومًا من صدور القرار لاتخاذ الإجراءات النظامية.
إذا كان عدم التنفيذ بسبب قائد المدرسة يتم التالي: تتولى لجنة عدم تنفيذ التكليف توجيه خطاب لقائد المدرسة بسرعة تنفيذ التكليف مع التوضيح أنه إذا تأخر في التنفيذ عن الوقت المحدد فسوف يتم إبلاغ المعلم بالتكليف عن طريق إدارة شؤون المعلمين أو جهة التنفيذ دون الرجوع لقائد المدرسة.
يتم إعداد محضر بعدم إبلاغ قائد المدرسة للمعلم بالتكليف من قبل لجنة عدم تنفيذ• التكليف ويرفع للجنة قادة المدارس للنظر في استمرار تكليفه ضمن التشكيلات المدرسية من عدمه.
إذا كان عدم تنفيذ التكليف بسبب مدير مكتب التعليم تقوم لجنة عدم تنفيذ التكليف في إدارة التعليم بإبلاغ قائد المدرسة مباشرةً بضرورة تنفيذ قرار التكليف ويرفع تقريرًا بذلك لسعادة مدير التعليم عن الحالة.

آلية سد العجز ومعالجة الاحتياج

التكليف (الكلي والجزئي) تطبيقه ونطاقه المكاني ومدته:
تطبق إجراءات التكليف الكلي والجزئي على جميع المدارس والبرامج والمعاهد على جميع شاغلي الوظائف التعليمية والتشكيلات المدرسية دون استثناء.
يكلف داخل قطاع النقل من قبل إدارة التعليم وفي حالة الحاجة للتكليف خارج القطاع يتم أخذ موافقة وكالة الوزارة للشؤون المدرسية مع مراعاة ألا تزيد المسافة بين المدرستين (المدرسة الأساسية ومدرسة التكليف) عن مسافة الانتداب.

رابعًا: إجراءات تسديد عجز الصف المدرسي من المعلمين في المدارس أثناء العام الدراسي

يتم إسناد تسديد العجز في المرحلة الابتدائية إلى معلمي التربية الخاصة الذين لم تكتمل أنصبتهم في التربية الخاصة وفي المرحلة المتوسطة والثانوية من الحاصلين على الدبلوم بعد البكالوريوس حسب تخصصه الأساسي في البكالوريوس.
يتم إسناد تسديد العجز مؤقتًا في برامج التربية الخاصة في المرحلتين المتوسطة والثانوية إلى معلمي مواد التعليم العام الذين لم تكتمل أنصبتهم.
معاملة معلمي التربية الخاصة الزائدين الذين ليس لهم نصاب في التربية الخاصة بجميع تخصصاتهم في المرحلة الابتدائية كمعلمي التخصصات الأخرى في التعليم العام من حيث عدد الحصص بعد تسديد فصول التربية الخاصة داخل المدرسة.
تكليف شاغلي الوظائف التعليمية المكلفين بأعمال غير التدريس( رائد نشاط معلم موهوبين أمين مصادر التعلم.
المرشد الطلابي الوكيل…الخ ) مع مراعاة التخصص والمؤهل في المرحلتين المتوسطة والثانوية.
تكليف معلمي التربية الخاصة ( صعوبات التعلم – التدريبات السلوكية – تدريبات نطق للإكمال في المرحلة الابتدائية).
تكليف أمين مصادر التعلم بتدريس العجز في مادة مهارات البحث ومصادر المعلومات وفي حالة عدم وجود أمين مصادر تسند إلى معلمي اللغة العربية.
عند عدم وجود المعلم المتخصص في المرحلة المتوسطة والثانوية يتم تكليف من لديه القدرة والكفاءة والاستعداد من المعلمين داخل المدرسة بتدريس تخصص العجز وخاصة من لديهم أكثر من مؤهل بعد التنسيق مع الإشراف التربوي في إدارة التعليم لحين تسديده ويمنح حافز الإجازات.
ضم الفصول في حصص تخصص العجز، مهما كان عدد الطلاب في قاعة تتسع لهم لحين تسديده.
رفع الكثافة الطلابية وضم الفصول الدراسية لمعالجة العجز حسب مساحة الفصل على أن يتم معالجة العجز المتبقي مؤقتًا بعد اكتمال الأنصبة وضم الفصول لحين تسديده من إدارة شؤون المعلمين في إدارة التعليم.
تخفيض الخطة الدراسية ولا يتم تعطيل أي منهج في أي صف مهما كانت نسبة التخفيض للخطة الدراسية.
اقتراح تكليف المعلم بنظام الحصص الزائدة عن النصاب بأجر والرفع لجهة الاختصاص وفق الأنظمة المعتمدة في ذلك.
في حال وجود عجز في المرحلة الابتدائية فيتم تسديده من المتوفر في نفس المرحلة أو المراحل الأخرى بدءًا بالتخصصات المتقاربة والأكثر وفرًا على أن يتم البدء بتسديد احتياج المراحل العليا بالمتخصصين.
وفي حال وجود احتياج في تخصص بمرحلة دراسية أعلى تعذر تسديده منها يتم تسديده بالجامعيين المتخصصين من المرحلة الأدنى بالتكليف من أقرب مدرسة.
وفي حال عدم إمكانية تسديده بالمتخصص الجامعي فيتم الاستعانة بخريجي كليات المعلمين والمسارات وكليات إعداد المعلمات بناءً على التخصص والكفاءة علمًا أن نقلهم في نهاية العام الدراسي سيكون حسب المرحلة المعتمدة لهم في قانون الحركة ومرحلة المؤهل.
تتم المفاضلة في التكليف الكلي والجزئي بين المدارس التي يوجد فيها وفر حسب الأكثر وفرًا والأولوية الأقرب فالأقرب.
تكليف الزائد من معلمي التربية الخاصة الحاصلين على بكالوريوس التربية الخاصة للتدريس أما الحاصلين على دبلوم التربية الخاصة بعد البكالوريوس فيتم تكليفهم.
في المرحلة الابتدائية بالتدريس في المرحلة المتوسطة والثانوية حسب تخصصهم في البكالوريوس وعند عدم وجود ومعاملتهم كمعلمي التعليم العام من حيث عدد، احتياج لهم يتم تكليفهم في المرحلة الابتدائية الحصص داخل القطاع.
تكليف المعلمات المتخصصات في رياض الأطفال الزائدات لسد الاحتياج في المرحلة الابتدائية.
تكليف المعلمات غير المتخصصات في رياض الأطفال الزائدات في المرحلة الابتدائية لسد الاحتياج في مرحلة رياض الأطفال.
تكليف الزائد من التشكيلات المدرسية والإشرافية في القطاع مع مراعاة الأولوية في حال الرغبة (رائد نشاط معلم موهوبين أمين مصادر التعلم المرشد الطلابي الوكيل…الخ ).
تكليف معلمي التربية الخاصة ( صعوبات التعلم – التدريبات السلوكية للإكمال في المرحلة الابتدائية.
رفع الكثافة الطلابية وضم الفصول في المدارس الأخرى وتكليف المعلم الزائد إلى مدارس الاحتياج.
الاستفادة من المكلفين في التشكيلات المدرسية والإشرافية في القطاع وليسوا زائدين مع مراعاة الأولوية في حال الرغبة ومراعاة التخصص والمؤهل.
الاستفادة من معلمي التربية الخاصة ( صعوبات التعلم-التدريبات السلوكية للإكمال في المرحلة الابتدائية).
العمل على تفعيل البدائل الإلكترونية ( تعليم عن بعد) حسب الإمكانيات المتاحة والرفع بنتائج التجربة في نهاية العام الدراسي.
يتم تحديد المعلم الزائد في المدارس الأكثر وفرًا حسب صلاحيات قادة المدارس إذا كان من داخل القطاع أو من قطاع آخر تابع لإدارة التعليم.
الاستفادة من فائض أنصبة المعلمين في التخصصات ذات الأنصبة القليلة.
يحدد في خطاب التكليف تاريخ بدايته ونهايته ويسلم للمعلم رسميًا صورة منه.
تنتهي جميع التكليفات بنهاية العام الدراسي مالم يتم إنهاؤها للمصلحة التعليمية.
يجب عدم تكرار التكليف لمن تم تكليفه كليًا لمدة عام دراسي إلا برغبته.
في حالة احتياج المدرسة الأساسية لنفس تخصص المعلم المكلف منها فإنه يعود لسد العجز في مدرسته ويكلف معلم آخر للمدرسة التي كان مكلفًا فيها.
تحفيز المعلم المكلف كليًا أو جزئيًا بإجازة لمدة أسبوع نهاية كل فصل دراسي وفقاً لصحيفة المدينة.

تعليقك


  • المشاهدات : 437
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك