«الصحة» توضح الفرق بين فحصي «pcr» والأجسام المضادة

606c01c822375
بيشة متابعات 

أوضحت وزارة الصحة، الفرق بين فحصي «PCR – والأجسام المضادة»، في كشف حالات الإصابة بفيروس كورونا، مشيرة إلى أن الأول يستخدم لبيان الإصابة الحالية بالفيروس، فيما الثاني لبيان الإصابة السابقة.

وذكر حساب «الصحة 937» التابع للوزارة –عبر تويتر- ردًا على استفسار بهذا الشأن، أن «الفحص المستخدم للكشف عن الإصابة الحالية بفيروس كورونا الجديد كوفيد 19 يتم عن طريق تحليل PCR بأخذ مسحة من الجهاز التنفسى العلوي».

وأشارت الصحة إلى أن «هناك فحصًا قد يستخدم في بعض المنشآت للكشف عن الإصابة بعدوى سابقة بالفيروس، عن طريق تحليل الأجسام المضادة للفيروس».

من جهة أخرى، أوضحت وزارة الصحة، أنه حسب الدراسات التي تم نشرها مؤخرًا، فإنه بعد الحصول على لقاح كورونا من الممكن حدوث انتفاخ في منطقة الفيلر والبوتوكس، ويعود ذلك لارتفاع المناعة ضد أي جسم غريب «الفيلر» وتكون هذه الحساسية موضعية غير شديدة و تزول خلال عدة أيام.

تعليقك


  • المشاهدات : 85
  • التعليقات : 0
  • الإرسالات : 0
  • أضف إلى مفضلتك